recent
أخبار ساخنة

مفهوم الروبوت ونشأته

مفهوم الروبوت ونشأته
مفهوم الروبوت ونشأته  

إذا نظرت حولك، ستلاحظ الكثير من الآلات والأجهزة الإلكترونية التى تقدم لك الخدمات الكثيرة على نطاق شخصي، والتي أصبح من الصعب عليك حصرها، أما إذا بحثت عن آلات إلكترونية تقدم خدمات في مجالات الحياة المختلفة؛ فإن كلمة روبوت (Robot) ستتكرر بشكل كبير في أثناء البحث، فما هو الروبوت؟ ومنذ متى أوجدت فكرته؟ وهل كل آلة إلكترونية تقدم خدمة للإنسان تسمى (روبوت)؟

باختصارشديد الروبوت "robot" هو أي آلة يتم تشغيلها تلقائيًا وتحل محل الجهد البشري ، على الرغم من أنها قد لا تشبه البشر في المظهر أو تؤدي وظائف بطريقة تشبه البشر.

 وبالتبعية ، علم الربوتات "robotics" هي النظام الهندسي الذي يتعامل مع تصميم وبناء وتشغيل الروبوتات. ولمعلومات أكثر أكمل ألقراءة



مفهوم الروبوت وتعريفه


اشثُقت كلمة روبوت لغويًّا من الكلمة التشيكية روبوتا (Robota) ، التي ظهرت لأول مرة في مسرحية للكاتب المسرحى والروائي والصحفي التشيكى (كارل تشابيك Karel Čapek) في عام 1920م، وتعنى (العمل الإجباري forced labour) أو (السخرة serf) ، ولم يكن لعلم الحاسوب أي علاقة بإيجاد الكلمة، إنما يعود فضل إيجادها إلى الأدب، وانتشرت فكرة الآلات منذ ذلك التاريخ في خيال العلماء وأفلام الخيال العلمي، وقدمت الكثير من التصورات عن سيطرة الآلة والروبوتات على حياة الإنسان، وفتح ذلك المجال أمام العلماء والمخترعين لابتكار وتصميم الكثير من الآلات التى تنفذ أعمال مختلفة تتعدد بحالاتها.

يطلق على العلم الذي يهتم بتصميم وبناء و برمجة الروبوتات لتتفاعل مع البيئة المحيطة، علم الروبوت، وهو من أكثر تقنيات الذكاء الاصطناعى تقدماً من حيث التطبيقات التى تقدم حلولاً للمشكلات.

أما الروبوت فيعرف على أنه آلة (إلكتروميكانيكية) تبرمج بوساطة برامج حاسوبية خاصة؛ للقيام بالعديد من الأعمال، الخطرة والشاقة والدقيقة خاصة.

تعريفات الربوت


توجد عدة تعريفات ، بما في ذلك ما يلي:

"مناور متعدد الوظائف قابل لإعادة البرمجة مصمم لنقل المواد أو الأجزاء أو الأدوات أو الأجهزة المتخصصة من خلال حركات مبرمجة متنوعة لأداء مجموعة متنوعة من المهام."  معهد الروبوتات الأمريكية (Robot Institute of America) ، 1979 .


"جهاز آلي يؤدي وظائف تُنسب عادةً إلى البشر أو إلى آلة في شكل إنسان." قاموس ويبستر Webster's Dictionary


"جهاز مناور قابل لإعادة البرمجة" وزارة الصناعة البريطانية British Department of Industry


"الروبوتات هي المجال المعني بالربط الذكي للإدراك بالعمل." مايك برادي Mike Brady


تاريخ الروبوت ونشأته


ظهرت فكرة الروبوت فى العصور القديمة قبل الميلاد، وذلك من خلال تصميم الات أطلق عليها آنذاك (آلات ذاتية الحركة)، وفيما سنوضح تطور مفهوم فكرة الروبوت عبر العصور:

حدثت إحدى أولى حالات الجهاز الميكانيكي المصمم لأداء مهمة جسدية معينة بانتظام حوالي 3000 قبل الميلاد: استخدمت الساعات المائية المصرية تماثيل بشرية لقرع أجراس الساعة.

في عام 400 قبل الميلاد ، اخترع Archytus أرخيتاس ، مخترع البكرة والمسمار ، حمامة خشبية يمكنها الطيران.

تم بناء التماثيل التي تعمل هيدروليكيًا والتي يمكنها التحدث والإيماء والنبوة بشكل شائع في مصر الهيلينية خلال القرن الثاني قبل الميلاد.


في القرن الأول بعد الميلاد ، صنع بترونيوس آربيتر دمية يمكن أن تتحرك مثل الإنسان.

فى القرنين الثاني عشر والثالث عشر للميلاد، قام العالم المسلم الملقب بـ (الـجزري) أحد أعظم المهندسين والميكانيكيين والمخترعين المسلمين، وصاحب كتاب (معرفة الحيل الهندسية)، بتصميم ساعات مائية وآلات أخرى وإنتاجها، مثل آلة لغسل اليدين تقدم الصابون والمناشف آلـيا لمستخدمها.



تاريخ الروبوت ونشأته
تاريخ الروبوت ونشأته

ابتكر جيوفاني توريانيGiovanni Torriani (صانع ساعات ومهندس وعالم رياضيات إيطالي إسباني) روبوتًا خشبيًا يمكنه جلب الخبز اليومي للإمبراطور من المتجر في عام 1557.

في القرن التاسع عشر، تم ابتكار دمى آلية في اليابان، قادرة على تقديم الشاي أو إطلاق السهام أو الطلاء، وتدعى (ألعاب كاراكوري).

على الرغم من أن هذه الاختراعات عبر التاريخ ربما تكون قد زرعت بذور الإلهام الأولى للروبوت الحديث ، إلا أن التقدم العلمي الذي تم إحرازه في القرن العشرين في مجال الروبوتات تجاوز التقدم السابق بألف مرة.ففي خمسينيات وستينيات القرن الماضي، ظهر مصطلح الذكاء الاصطناعي، وصمم أول نظام خبير لحل مشكلات رياضية صعبة، كما صُمّم أول ذراع روبوت في الصناعة.

تم إنشاء أقدم الروبوتات كما نعرفها في أوائل الخمسينيات من القرن الماضي بواسطة جورج سي ديفول (George C. Devol) ، مخترع من لويزفيل ، كنتاكي. اخترع وحصل على براءة اختراع مناور قابل للبرمجة يسمى "Unimate" وهو "يمثل أساس صناعة الروبوتات الحديثة.". وعلى مدى العقد التالي ، حاول بيع منتجه في الصناعة ، لكنه لم ينجح.

في أواخر الستينيات ، حصل رجل الأعمال والمهندس جوزيف إنجلبرجر على براءة اختراع الروبوتات الخاصة بشركة ديفول وتمكن من تعديله ليصبح روبوتًا صناعيًا وتشكيل شركة تسمى Unimation لإنتاج الروبوتات وتسويقها. لجهوده ونجاحاته ، اشتهر إنجلبرجر في الصناعة باسم "أبو الروبوتات the Father of Robotics.".

كما أحرزت الأوساط الأكاديمية تقدمًا كبيرًا في إنشاء روبوتات جديدة. في عام 1958 في معهد ستانفورد للأبحاث ، قاد تشارلز روزين فريقًا بحثيًا في تطوير روبوت يسمى "Shakey". كان Shakey أكثر تقدمًا بكثير من Unimate الأصلي ، والذي تم تصميمه للتطبيقات الصناعية المتخصصة. كان بإمكان Shakey أن يتجول في أرجاء الغرفة ، ويلاحظ المشهد بعيونه التلفزيونية ، ويتحرك عبر محيط غير مألوف ، وإلى حد ما يستجيب لبيئته. أطلق عليه اسمه بسبب حركاته المتذبذبة .

ومنذ العام2000م، ظهر الجيل الجديد من الروبوتات التى تشبه فى تصميمها جسم الإنسان، وأطلق عليها اسم الإنسان الآلي، استُخدمت في أبحاث الفضاء من قِبَل وكالة ناسا.

مراجع
Robotics: A Brief History
كتاب علوم الحاسب (مقررات الفروع الأكاديمية والمهنية).
google-playkhamsatmostaqltradent